الخليج للملاحة القابضة تعلن نمواً في الإيرادات بنسبة 19% في الربع الأول من 2019

  • إيرادات بقيمة 45 مليون درهم إماراتي خلال الربع الأول من 2019 بزيادة سنوية قدرها 19%
  • 11 مليون درهم خسائر الربع الأول نتيجة إدخال إحدى السفن للحوض الجاف ونفقات إضافية تعزى إلى الصيانة الدورية لـ 10 سنوات

 دبي – الإمارات العربية المتحدة- 19 مايو-2019: أعلنت مجموعة الخليج للملاحة القابضة ش.م.ع  (“الشركة”)، شركة النقل والملاحة البحرية المدرجة في “سوق دبي المالي”، عن نتائجها المالية للربع الاول من عام 2019، حيث بلغت قيمة الإيرادات التشغيلية 45 مليون درهم إماراتي مقارنة مع 37.7 مليون درهم إماراتي من الفترة ذاتها من عام 2018 بنسبة نمو سنوي بلغت 19%. وقد بلغت خسائر الشركة 11 مليون درهم إماراتي في الربع الأول من 2019، مقارنة بأرباح بلغت 5 ملايين درهم إماراتي خلال الفترة ذاتها من العام 2018.

خلال الربع الأول، تم إدخال ناقلة البتروكيماويات (جلف ديفي) إلى الحوض الجاف لإجراء الصيانة الدورية الإلزامية، ما أدى إلى توقفها لمدة 50 يوماً خلال هذه الفترة وبالتالي توقف عوائد تأجير تلك الناقلة خلال فترة الصيانة. كما واجهت الشركة زيادة في مخصص الاستهلاك والنفقات المالية عقب صفقة الاستحواذ التي قامت بها الشركة على سفن نقل المواشي في الربع الأخير من 2018، ما أثر في صافي الأرباح. كما وتضمنت أرباح الربع السابق من العام الماضي إنخفاض المخصصات بمبلغ 8.7 مليون درهم إماراتي ما أثر إيجاباً على نتائج الربع الأول من العام الماضي.

وبهذا الصدد، أوضح السيد سعيد مبارك الهاجري، رئيس مجلس الإدارة قائلاً: “يعمل مجلس إدارة الخليج للملاحة على مراجعة جميع خيارات النمو الاستراتيجية حتى تعود الشركة إلى تحقيق الأرباح؛ وينصب تركيزنا في الوقت الحالي على استكمال عمليات الصيانة اللازمة للسفن في الأحواض الجافة والانتهاء من إعادة تمويل ديون لمواءمة هيكل رأسمال الشركة مع عملياتها. ونحن ممتنون لجميع المساهمين الرئيسيين لدعمهم المستمر خلال الربع الأخير. ونتوقع أن يصبح قطاع تأجير الناقلات أكثر جاذبية قبل تنفيذ المعايير العالمية التي تفرضها المنظمة البحرية الدولية لعام 2020. ونعمل جاهدين على تحقيق التوازن بين عقود التأجير قصيرة وطويلة المدى بهدف تحسين الإيرادات التشغيلية”.